الثلاثاء، 6 أبريل، 2010

إنسان.. بلا إنسان


يا بحر جئتك حائر الوجدان

أشكو جفاء الدهر للإنسان

يا بحر خاصمني الزمان وأنني

ما عدت أعرف في الحياة مكاني

كم عانقتني في رمالك انجم

كم داعبت بالأمنيات لساني

كم عاش قلبي في سمائك راهبا

يشفي جراح الحب.. بالألحان

واليوم جئتك والهموم كأنها

شبح يطارد مهجتي.. وكياني

* * *

وغدوت في بحر الحياة سفينة

الموج يبعدها عن الشطآن

فالناس تشرب في الدروب دموعها

والدرب مل مرارة الأحزان

والزهر في كل الحدائق يشتكي

ظلم الربيع.. وجفوة الأغصان

والطفل في برد المدينة حائر

ما زال يبحث عن زمان حاني

ومآذن الصلوات تبكي حسرة

جهل الإمام حقيقة الإيمان

* * *

زمن يعربد في الأماني كلها

ما أتعس الدنيا بغير أماني

يا بحر أسكرني الزمان بخمره

مغشوشة عصفت بكل كياني

كم خادعتني في الظلام ظلالها

كم أمسكت عند الحديث لساني

ما كنت احسب ذات يوم أنني

سأصير إنسانا.. بلا إنسان

0 التعليقات:

ISIS © 2008 Por *Templates para Você*