الثلاثاء، 12 أكتوبر، 2010

و ليه نحزن؟

و ليه نحزن ؟

ما دام نقدر نعيش الفرْح

و نشطب من معاجمنا معاني الجرح

و نمحي لون سواد غيّم على عنينا

بمحايه

عشان نقدر نشوف الشمس

نور الشمس

ننسى إيه يكون اليأس

و في ساعة صفا نرسم

في كراسة الحياه ورده

و ياسمينه

و شجرة توت و ضلايه

و عصفورة لصاحبتها

بتهمس همس .

***

فتحت اليوم شبابيكي على الدنيا

و كان الوقت وقت شروق .

لقيت الناس

كتير أجناس

برغم جراحها فرحانة

دا رايح شغله من بدري

و دا ماشي

و دا بيجري

و دي بتنادي يا أوطة و يا بطيخ

و دا رايح على غيطه و شايل فوق كتافه الفاس

و وسط المعمعه جاني

يا صاحبي صوت و كان مخنوق

ينادي يقول يا تسنيمي

عليا قومي سدي الباب و خليني

أعيش وحدي بأحزاني

دا انا اللي فيا يكفّيني

جاوبت الصوت

بقلب حنون ملاه الشوق

بلاش الحزن ليه نزعل

و ليه دايما نبص لتحت لو نقدر نبص لفوق .

***

و ليه نحزن

مادام نقدر نشوف أحلامنا في مرايه

و نلقى اصحابنا حوالينا

في وقت الشدة يحمونا

و ايدهم لينا ممدوده

تعدي بينا سكتنا اللي مسدوده

و ليه دايما نبص لنص كوبايه و كان فاضي

مادام نقدر نبص لنصها المليان

دي هي الدنيا يا صاحبي كدا حالها

تبات مهموم تقوم فرحان

و عجلة يومها ما وقفت عن الدوران

0 التعليقات:

ISIS © 2008 Por *Templates para Você*